وزارة السياحة والآثار

الوزير

معالي السيدة مجد محمد شويكه

تاريخ الولادة : 8/3/1966

الحالة الاجتماعية: متزوجة

الوظيفة الحالية: وزير السياحة والآثار

 

 

المؤهلات العلمية :

بكالوريوس في العلوم المالية والمصرفية مع مرتبة الشرف من الدرجة الأولى/ جامعة اليرموك.

شهادة المحاسبة الإدارية المعتمدة من الولايات المتحدة الأمريكية.

شهادة الإدارة العليا العالمية من جامعتي شيكاغو في الولايات المتحدة الأمريكية وجامعة أي إي في اسبانيا.

 

 

اهم المناصب التي شغلتها :

 

  • وزير السياحة و الآثار منذ تاريخ 22/1/2019
  • وزير دولة لتطوير الاداء المؤسسي 11/10/2018 – 22/1/2019
  • وزير تطوير قطاع عام 6/2108- 11/10/2018
  • وزير اتصالات ووزير تطوير قطاع عام 2016-2018
  • وزير اتصالات 2015-2016
  • مؤسس شركة مشارق للتنمية الادارية 2012-2015
  • الرئيس التنفيذي لمجموعة فيتيل المحدودة في الشرق الاوسط وأفريقيا 2010-2012
  • مسؤولة عن إدارة أربع شركات اتصالات مختلفة متخصصة في مجال الأنظمة العالمية للهواتف الخلوية والحلقات اللاسلكية المحلية والألياف البصرية والتقسيم الترميزي المتعدد في كل من الأردن والعراق وإفريقيا
  • رئيس تنفيذي لشركة اورنج موبايل ونائب رئيس تنفيذي لمجموعة الاتصالات الاردنية 2006-2010
  • الرئيس التنفيذي للمالية وعضو هيئة التشغيل في شركة موبايلكم (حالياً شركة أورانج للهواتف الخلوية) 2000-2006.
  • ترأست منتدى المرأة العالمي/ قسم الأردن حتى شهر تموز 2013.
  • عضو في المجلس الاقتصادي الاجتماعي.
  • عضو في منتدى التنمية الاقتصادية السياسية.
  • عضو في مجلس امناء جامعة الإسراء.
  • عضو في مجلس إدارة بنك الاتحاد حيث تتولى منصب رئيس لجنة التدقيق في البنك.
  • عضو في لجنة الحوكمة ولجنة الاستراتيجيات.
  • عضوية مجلس ادارة شركة IOTUM  الامريكية.
  • عضوية مجلس إدارة في جمعية أصدقاء الصندوق العالمي لمكافحة الإيدز والملاريا والسل.
  • عضوية مجلس إدارة في منظمة الرؤساء الشباب (YPO).
  • عضوية مجلس إدارة نادي الأعمال الأردني السويسري.
  • عضوية جمعية صاحبات الأعمال في عمان.
  • عضو فخري في نادي الإطار الداخلي في عمان.
  • عضو مجلس إدارة في وحدة الاستثمار في الضمان الاجتماعي في الفترة ما بين عامي  2006 و 2009.
  • عضو مجلس إدارة شركة الاتصالات الفلسطينية (بالتل) من الفترة 2010 إلى 2012.
  • عضو مجلس إدارة كل من شركة اتصالنا في العراق وشركة نيروز للاتصالات في كردستان وشركة تيمبو أفريسيل بوروندي وشركة فيتيل القابضة المحدودة في الأردن.
  • منصب المدير المالي في شركة الشحن الدولي DHL  ومحاسبة مشاريع لتخطيط المشاريع ووضع ميزانياتها في شركة المقاولون الامريكيون الدولية منذ عام 1988 حتى عام 1992
  • محاسبة في شركة آرثر أندرسون في عام 1987.
  • عملت اكثر من 10 دورات تدريب عن القيادة مع 120 مديرين تنفيذيين من اكبر الشركات في الشرق الاوسط من خلال التركيز على عدة مواضيع منها مهارات القيادة والتمكين  التواصل وادارة الوقت وحل المشكلات واتخاذ القرارات.
  • تدريب نساء  ورجال من قطاعات مختلفة تاركة المجال امام اطلاق امكاناتهم العالية لتحقيق التميز على الصعيدين الشخصي والعملي.
  • مدرب فاعل في oasis 500  حيث تساعد الرياديين على وضع خطط عمل ونشاطات تسويق ومبيعات بمحاولة لمساعدتهم على النهوض بشركاتهم و تحقيق رؤيتهم من خلال دعمهم بتخفيف التحديات المالية الاستراتيجية و التجارية. 

معلومات عامة

 

تم إنشاء أول ديوان يتولى الإشراف على شؤون السياحة في المملكة في العام 1953 في القدس العاصمة الروحية والسياحية للأردن. وتمت إدارة ذلك المكتب من قبل عدد محدود من العاملين الذين كانت مسؤوليتهم الرئيسية تنحصر في توفير الخدمات إلى الحجاج الذين يزورون القدس.


وفي منتصف العام 1953، ونتيجة للعدد المتزايد من السياح والحجاج الذين يزورون المدينة المقدسة، تم رفع مرتبة الديوان ليصبح دائرة مسؤولة مباشرة من رئيس الوزراء. بعد ذلك اشترط القانون أن يكون رئيس الوزراء أو أي شخص آخر معين من قبله هو المسؤول عن الإشراف على شؤون تلك الدائرة.


وفي أيلول من العام 1953 إنتقل المقر الرئيسي للدائرة إلى عمان وتم فتح مكتب صغير تابع له في القدس. واستمرت الدائرة بالمحافظة على استقلاليتها ورفع تقاريرها إلى رئيس الوزراء. وفي العام 1956، أدركت الحكومة الحاجة إلى ضمان الخدمات والمرافق السياحية على النقاط الحدودية. وتم إنشاء أول استراحة على نقطة حدود الرمثا بمساعدة من الوكالة الدولية للتنمية. ومن واقع رؤية تطوير أداء الجهاز الإداري السياحي، سعى الأردن إلى طلب المساعدة من خبير دولي لتقييم العمل في هذا المجال وإيجاد الطرق لتطويره.


وفي العام 1960، تم تحويل دائرة السياحة إلى سلطة مستقلة إداريا وماليا وتعمل تحت مظلة وزارة الاقتصاد الوطني. وفي العام نفسه، تم إصدار تشريع السياحة للمرة الأولى بهدف تنظيم عمل الجهاز العام، وعليه صدر القانون رقم 17 لعام 1960 والذي ينص على إنشاء مجلس لسلطة السياحة برئاسة رئيس الوزراء أو نائبه وعضوية المسؤولين: مدير الإرشاد الوطني، وكيل وزارة الاقتصاد، مدير الآثار ومدير السياحة. 
كما ونص القانون على تشكيل مجلس إستشاري للسلطة برئاسة رئيس السلطة على أن يضم في عضويته ممثلين عن الفنادق ووكالات السياحة وشركات الطيران والغرف التجارية. وفي العام 1964، أصبحت سلطة السياحة دائرة ضمن وزارة السياحة إلا أن وضعها الإداري كسلطة قد بقي على حاله.

 

وفي العام 1981، تم إدماج كل من السياحة والآثار والثقافة والشباب في وزارة واحدة سميت وزارة السياحة والآثار والثقافة والشباب، في الوقت الذي حافظت فيه على كينونتها كسلطة مستقلة.


وفي العام 1982، أصبحت السياحة جزءا من وزارة الصناعة والتجارة. وفي العام 1985، أصبحت السياحة جزءا من وزارة الإعلام والثقافة والسياحة. وفي العام 1988 أعطيت السياحة حقيبة منفصلة تحت اسم وزارة السياحة. وفي نفس العام تم إقرار قانون السياحة رقم 20 لعام 1988. وفي العام 1989، أصبحت دائرة الآثار جزءا من وزارة السياحة التي أصبحت بناء عليه وزارة السياحة والآثار.


وفي العام 1988 صدر قانون الآثار رقم 21 لعام 1988 والذي جاء ليؤكد انضواء الآثار تحت مظلة وزارة السياحة. وفي العام 1965، صدر قرار السياحة رقم 45 لعام 1975 من أجل تجنب حدوث التغييرات في القانون السابق، ولضمان تنفيذ كافة شروطه. كما وهدف القانون الجديد أيضا إلى تعزيز مشاركة القطاع الخاص في مجلس السلطة وسياساتها. وعلاوة على ذلك، منح القانون مسؤوليات إضافية لمدير السلطة وزاد من ميزانية السلطة لتصل إلى 20% من إجمالي الدخل السنوي من السياحة.

 

وفي العام 1967 صدر مرسوم ملكي تم بموجبه رفع سلطة السياحة إلى مرتبة وزارة ينضوي تحت مظلتها دائرة الآثار. وتم إسناد حقيبة السياحة إلى وزير أصبح عضوا في الحكومة التي شكلت في ذلك الوقت.

وفي العام نفسه وبعد الحرب، كان تقليص عدد الوزراء جزءا من السياسة العامة، فعادت السياحة مرة أخرى لتصبح سلطة مستقلة تحت لواء وزارة الإعلام فوزارة الاقتصاد ثم وزارة الصناعة والتجارة.


الرؤيــــة
"وزارة متميزة ذات دور ريادي في قيادة ودعم وتنمية السياحة المستدامة لتعزيز دورها في الاقتصاد الوطني والمجتمع الأردني"

 

الرسالة
قيادة التنمية السياحية بالشراكة مع القطاع الخاص لتعظيم العائد الاقتصادي والاجتماعي المتأتي من السياحة من خلال توظيف إرث المملكة الأثري والطبيعي والثقافي الغني والمتنوع بطريقة مستدامة تثري تجربة الزائر وحياة الأردنيين


المهمة
"السياحة التي ننشد"


أنطلاقا من عزمنا على تفعيل دور صناعة السياحة - بهدف إلقاء الضوء على سحر الأردن، وتمييز الأردن كوجهة سياحية متميزة، وتقديرا لإسهامات السياحة في الدخل القومي من خلال رفد السوق بالعملات الأجنبية ، وإيمانا بالدور الهام للقطاع الخاص في الإستثمار والتنمية، فإن الوزارة ستعمل تجاه تطوير السياحة من خلال توجه شامل ومتكامل يعبر عن تراث الأمة وثقافتها وتاريخها وميراثها والحضارات المتعاقبة والإزدهار الإقتصادي علاوة على تعزيز القيم الإنسانية النبيلة المستندة إلى السلام والإحترام المتبادل بين الشعوب.


أساسيات السياحة الثلاث   

 

تستند الاستراتيجية على أساسيات ثلاث:

·         المنتجات

o  تحديد المنتج

o        السوق

o        البنية التحتية

o        البنية الفوقية

·         الناس

 

·         الترويج

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

تتمحور مهام الوزارة حول تحقيق عدد من الأهداف الاستراتيجية للوزارة والتي تتلخص بما يلي :
 
الهدف الأول:
قيادة التنمية السياحية .
 
 
الهدف الثاني:
ضمان كفاءة الاطار المؤسسي وتطوير امكانياته لتلبية متطلبات قطاع سياحي حديث وفاعل على مستوى عالمي .
 
 
الهدف الثالث:
دعم وتوجيه جهود ترويج السياحة الاردنية محليا و عالميا.
 
 
الهدف الرابع:
الهدف الاستراتيجي حماية الزوار من خلال ضمان جودة الخدمات والمنتجات السياحية.
 
 
الهدف الخامس:
تطوير المنتجات والخدمات السياحية و تحفيز الاستثمار و سوق العمل.
 
 
الهدف السادس:
تعزيز السياحة المستدامة والحفاظ على البيئة و تنمية المجتمعات المحلية.

 


معلومات الاتصال

  • المدينة
  • عمان
  • صندوق بريد
  • 224
  • العنوان
  • الدوار الثالث شارع المتنبي - بناية رقم 16
  • الرمز البريدي
  • 11118
  • فاكس
  • 8465 464 6 (962)

الموقع



الجهات الحكومية

  • رئاسة الوزراء

  • الوزارات

  • صورة الوكالات الحكومية

    المؤسسات الحكومية